ما معدل البطالة في أمريكا

كان الأسبوع السابق قد شهد تراجعا في عدد طلبات إعانة البطالة وهو ما يمكن أن يرجع إلى التذبذب الموسمي بسبب موسم الأعياد بما في ذلك عطلة عيد الشكر. وسجل معدل البطالة أدنى مستوى في 17 عاما عند 4.1 بالمئة. وارتفع متوسط أربعة أسابيع، الذي يعتبر مؤشرا أدق لاتجاهات سوق العمل، بمقدار ألفي طلب إلى 222 ألفا و500 طلب الأسبوع الماضي.

وانخفض معدل البطالة إلى 3.6 بالمئة، لكن سبب التراجع يعود جزئيا إلى انكماش حجم العمالة، بينما تم تسجيل عدد أقل من الباحثين عن العمل وهو ما يعني أنهم لم يعودوا محسوبين ضمن القوة العاملة. وتشير تلك الملاحظة إلى أنه في حال لم يحدث هذا الخطأ، فإن معدل البطالة الإجمالي يجب أن يكون أعلى بحوالي 3% عن المعلن، وهو ما يعني أن معدل البطالة في مايو يبلغ حوالي 16.3%، ولكنه لا يزال يمثل وبحسب ما نشرته «هيئة الإحصاء» أمس عبر موقعها الرسمي ضمن نشرة سوق العمل للربع الثالث من عام 2020، فإن النتائج لآخر المستجدات أفصحت عن انخفاض معدل البطالة بين السعوديين ليبلغ 14.9 في المائة خلال وأطلق فيروس كورونا المستجد" كوفيد-19" موجة ثانية من عمليات تسريح الموظفين في أمريكا، وتقدم ملايين الأمريكيين بطلبات للحصول على إعانة البطالة الأسبوع الماضي، ما يشير إلى أن الشهر الجاري سيكون تسبب تفشي فيروس كورونا المستجد في وضع ما لا يقل عن 16.8 مليون أميركي على قوائم البطالة في غضون ثلاثة أسابيع فقط، مما يؤكد السرعة المرعبة التي دفعت بها الأزمة اقتصادات العالم إلى شفا الركود التام. تعتبر البطالة من أهم المشاكل التي تواجهها الولايات المتحدة الأمريكية فبالرغم من المجهودات المبذولة من طرف الحكومة الأمريكية الا ان الارقام مازلت مرتفعة فقد بلغت في هذا العام حوالي 3. 9% اي ما يقارب 6.7 مليون أمريكي.

8 آذار (مارس) 2018 كما يزيد معدل بطالة النساء العالمي في عام 2018، ويبلغ 6 في المائة، بنحو بل تسجل بطالة النساء معدلات أقل من بطالة الرجال في أوروبا الشرقية وأمريكا الشمالية. ونتيجة لذلك، ما زالت نسبة تواجد المرأة في الاقتصاد

26 تشرين الثاني (نوفمبر) 2020 كشفت منظمة "تغذية أمريكا" التي تقود المعركة ضد الجوع في الولايات عدد الطلبات، وتوقفت عمليات فحص البطالة للعديد من الأمريكيين الذين ما زالوا في حاجة ماسة إليها. استمرار ارتفاع معدلات البط 7 آب (أغسطس) 2020 تباطأ نمو التوظيف بالولايات المتحدة تباطؤا كبيرا في يوليو الماضي، مع تجدد تنامي إصابات كورونا، ما يدل على أن تعافي الاقتصاد الأمريكي من  30 أيار (مايو) 2020 من غير المرجح أن ينخفض معدل البطالة في بلاده إلى ما دون 10% قبل نوفمبر المقبل، متوقعاً أن يصل معدل البطالة في أمريكا في شهر يونيو المقبل إلى  19 حزيران (يونيو) 2020 ويظهر عدد الطلبات الجديدة ارتفاعا مفاجئا، فيما تظهر أرقام البطالة أن معدل الأشخاص الذين ما زالوا يتلقون إعانات اعتبارا من الأسبوع المنتهي في 6  9 أيار (مايو) 2020 ارتفع معدل البطالة في أمريكا إلى 14.7% مع فقدان 20.5 مليون وظيفة في شهر أبريل الماضي، ويعني هذا الارتفاع أن معدل البطالة أصبح الآن أسوأ مما كان عليه في أي وقت منذ الكساد ما مستقبل النفط في 2021 وفقاً لتوقعات

5 حزيران (يونيو) 2020 بلغت نسبة البطالة 13.3 بالمئة بتراجع 1.4 نقطة. أعمالها مجددا، بعد تشديد ما يزال حاضرا في بعض الولايات، لتضيف السوق بريطانيا وتركيا.

يعتبر معدل البطالة في الإمارات العربية المتحدة من المعدلات المنخفضة على مستوى العالم، حيث بلغت نسبة البطالة في الإمارات 3.7% من إجمال القوى العاملة عام 2016 وفق البوابة الرسمية لحكومة الإمارات وانخفض معدل البطالة إلى 7.9 في المائة في سبتمبر من 8.4 في المائة في أغسطس. وبينما انخفض معدل البطالة من ذروة في أبريل عند 14.7 في المائة، فإنه تأثر نزولا جراء أشخاص صنفوا أنفسهم خطأ على أنهم مع تزايد معدلات البطالة في مصر والعالم العربي، وشكوى الشباب من عدم وجود فرص تناسب أحلامهم قررت النظر إلى العالم الغربي ومعرفة ما يحدث هناك، فبدأت بالولايات المتحدة الأمريكية التي ترفع

ولفتت الصحيفة إلى أن معدل البطالة في أبريل يقترب من 20 في المئة، مشيرة إلى أن هذا المستوى ضعف ما شهدته البلاد في أسوأ فترات الركود عام 2009، مقتربة من مستويات الكساد الكبير في ثلاثينيات القرن

31 آب (أغسطس) 2017 وفي الوقت نفسه، انخفض معدل البطالة في شهر تموز/يوليو إلى 4.3 في المئة، فالمشروعات الصغيرة يعمل بها حوالى 57.9 مليون شخص– وهو ما يقرب من 

5‏‏/2‏‏/1441 بعد الهجرة

يعتبر معدل البطالة في الإمارات العربية المتحدة من المعدلات المنخفضة على مستوى العالم، حيث بلغت نسبة البطالة في الإمارات 3.7% من إجمال القوى العاملة عام 2016 وفق البوابة الرسمية لحكومة الإمارات

تعتبر البطالة من أهم المشاكل التي تواجهها الولايات المتحدة الأمريكية فبالرغم من المجهودات المبذولة من طرف الحكومة الأمريكية الا ان الارقام مازلت مرتفعة فقد بلغت في هذا العام حوالي 3.9% اي ما يقارب 6.7 مليون أمريكي. وذلك بفضل سياسات دو 8 أيار (مايو) 2020 ارتفاع معدل البطالة في الولايات المتحدة مع فقدان 20.5 مليون وظيفة في أبريل/نيسان نيويورك، عاصمة المال في أمريكا، باتت بؤرة لفيروس كورونا هناك وتأمل نيكولايفسكايا في العودة إلى ما وصفته بوظيفة أحلامها، لكنها 5 حزيران (يونيو) 2020 بلغت نسبة البطالة 13.3 بالمئة بتراجع 1.4 نقطة. أعمالها مجددا، بعد تشديد ما يزال حاضرا في بعض الولايات، لتضيف السوق بريطانيا وتركيا. 4 أيلول (سبتمبر) 2020 ارتفع حجم تجارة فيتنام مع الصين بنسبة 14 بالمئة في العام الماضي، بواقع 133.9 مليار دولار، مما يجعلها سادس أكبر شريك تجاري مع بكين، بحسب ما  7 أيار (مايو) 2020 المراقبون يتوقعون أن تقترب نسبة البطالة من 20%، أي ضعف ما شهدته البلاد خلال أزمة 2009. فهل تبخرت أحلام ترامب بالفوز بولاية ثانية؟